Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
تقنية

ما هي تقنية eSIM؟ أهم الفروقات عن شريحة SIM العادية


في حين قفزت شركة “آبل” وطرحتها في سلسلة (iPhone 14)، ومن ثمَّ قد تنتشر في السنوات القليلة القادمة، وإليك دليل مفصل عنها مثل مفهومها، ومزاياها، وعيوبها، وأبرز الاختلافات عن شريحة (SIM) العادية.

تقنية (eSIM):

تقنية (eSIM) هي شريحة (SIM) مضمَّنة في اللوحة الأم للجهاز، تعمل على نفس الشبكات مثلها مثل بطاقات (SIM) القياسية، ومن ثمَّ فهي تشبهها إلى حدٍّ ما في كيفية عملها.

الهدف الأساسي من تطويرها هو تقليل حجم الشريحة، فعلى الرغم من صغر بطاقة (Nano-SIM)، ولكنَّ شرائح (eSIMs) أصغر منها بثلاث مرات، وهذا يوفر مساحة أكبر داخل جهازك لبعض الميزات الأخرى، مثل وحدة كاميرا أكبر أو بطارية أكبر، فضلاً عن كونها طريقة فعالة لمنع دخول الماء والغبار إلى الجهاز؛ نظراً لكونها مدمَجة في اللوحة الأم له.

الجدير بالذكر أنَّك تستطيع استخدام تقنية (eSIMs) في الأجهزة اللوحية والساعات الذكية والطائرات دون طيَّار وحتى السيارات.

أبرز الفروقات بين تقنية (eSIM) وشريحة (SIM) العادية:

تشبه تقنية (eSIM) الشريحة القياسية في مبدأ عملها، في حين تختلف عنها قليلاً، ومن أبرز تلك الاختلافات:

1. تمتاز بطاقة (SIM) العادية بقابليتها للنقل:

فتستطيع نقلها من جهاز إلى آخر بسهولة في ثوانٍ دون الاتصال بمشغِّل شبكة الجوال، ولكنَّها كبيرة الحجم تشغل مساحة كبيرة داخل الهاتف الذكي.

2. في حين تمتاز بطاقات (eSIM) بأنَّها لا تشغل مساحة إضافية على جهازك:

إذ تميل التكنولوجيا إلى إنشاء أكبر وأفضل الكاميرات، ومن ثمَّ كل ملليمتر من المساحة الإضافية هام، لكن لا يمكن نقل أو إعداد الخدمة بسهولة كما في بطاقة (SIM) العادية، لكن توفِّر بعض الشركات مثل شركة (Google) أدوات تسهل ذلك.

3. تؤمَّن بطاقات (SIM) العادية بشبكة واحدة في الولايات المتحدة، بينما لا تحتاج شرائح (eSIMs) إلى شبكة:

بحيث تستطيع تنشيطها من أيَّة شركة اتصالات تدعم جهازك.

فوائد شرائح (eSIM):

  1. لنفترض أنَّك تملك هاتفاً للعمل وآخر لحياتك الشخصية، فلو كان جهازك مزوَّداً بتقنية (eSIM)، تستطيع توصيل كلا الخطين بنفس الجهاز، وهذا يوفر الراحة والتحكم للتبديل بين تلك الخطوط مباشرة من هاتفك، إضافة إلى أنَّه يوفر المال في استخدام تقنية (eSIM)، فلن تحتاج إلى جهازين منفصلين.
  2. يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة والكبيرة الاستفادة من تقنية (eSIM)؛ وذلك لأنَّها تسمح بتغيير الخدمة اللاسلكية أو تحديثها عن بُعد على خطوط عدة في نفس الوقت سواء كان لديك خمسة موظفين أم خمسة آلاف.
  3. تفيد المسافرين دولياً، فلن تحتاج إلى شراء بطاقة (SIM) فعلية ثانية عندما تصل إلى وجهتك، كما تتيح تقنية (eSIMs) إضافة خطة دولية إلى جهازك بسهولة تبدأ العمل لحظة وصولك إلى بلد آخر، وهذا يوفر مرونة دون تعب.

الهواتف التي تستخدم (eSIMs):

تمتلك جميع الشركات المُصنِّعة الرئيسة للأجهزة المحمولة هواتف (eSIM)، لكن ليست كل أنواع الهواتف متوافقة مع تقنية (eSIM)، فهي متوفرة في كل من أجهزة (Iphone)، وأجهزة (Google Pixel)، وأجهزة (Motorola Razr 5G)، وأجهزة (Samsung Galaxy)، فقد دمجتها شركة “آبل” في سلسلة (iPhone XS) والإصدارات الأحدث.

في الختام:

الجدير بالذكر أنَّه في حال كان جهازك من نوع (Google Pixel 7) أو (Pixel 7 Pro) الجديد، تستطيع استخدام كل من بطاقتي (eSIM) وبطاقة (SIM) العادية في نفس الوقت، ففي حال لم يعجبك التبديل، تستطيع العودة بسهولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى